الجمعة، 10 فبراير، 2012

ودّها

ودّها ..
تمشي لدياره حفا ..
تحكي عن حبٍ خفا ..
تشرح له شعور الوله
وقلبٍ ما ينبض إلا له


ودّها ..
تضربه تعبيراً عن عتب ..
ثم تضمه و تبكي للتعب ..
تصرخ بأعلى صوت " أحبك "
" ما عرفت الهنا إلا بقربك "


ودّها ..
لكن افهم يا رجل ..
حبيبتك يمنعها الخجل ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق